للإخفاء الشفوي حرف واحد وهو 

بواسطة: admin
يونيو 23, 2024 2:30 ص

كتمان الفم له حرف واحد وهو إحدى رسائل الإخفاء. وفي أحكام التجويد العديد من الحروف، منها الحروف الساكنة والمتحركة، التي تشكل النطق الصحيح للكلمة.

كتمان الفم له حرف واحد وهو

كتمان الفم له حرف واحد وهو باوالمراد بالإخفاء الشفوي هو: ستر الميم الساكن مع بقاء الغنا إذا حدث قبل حرف واحد وهو الباء، ويسمى كتمان الميم الساكنة عندما تلتقي بالباء، وهو ويسمى لفظاً لأن الميم والباء يخرجان من الشفاه، ولا يكون إلا من كلمتين، حيث يجب الحذر من عدم غلق الشفتين تماماً، وهذا الإخفاء يحصل للميم الأصلي أو الميم الجمع، و ووجه الإخفاء هو أنهما اشتركا في الخروج، وكانا متفقين في بعض الصفات كالجهر، والسؤال عن وزن التجلي، والاستيعاب المحض، فعدلهما إلى الإخفاء، ومن أمثلة الإخفاء الشفوي: (فاحكم بينهم)، (وترجمهم بالحجارة)، (وكلبهم منتشر).

الفرق بين الانقلاب وإخفاء الفم

والإخفاء الشفهي يحتاج إلى عملية واحدة، وهي: إخفاء الميم الساكن على الباء، وأما العكس فيحتاج إلى عمليتين: تحويل النون الساكن إلى ميم ساكن، وإخفاء الميم الساكن على الباء. ولا ينطق الاسم الساكنة والتنوين مطلقا عند نطق الحرف، والصفة التي هي غنة محفوظة. وأما الإخفاء الشفوي: فيبيض الحرف ويخفي ويغطى في الجملة، ويضعف عند نطق الباء.

كيف يقرأ القارئ الغيب الشفهي

واختلف القراء في كيفية قراءته إلى فريقين على النحو التالي:

  • والذي عليه جمهور المؤديين، وهو الراجح والمعروف، وهو تطبيق الشفاه على الميم من غير مبالغة، أي من دون وخز، ومعنى الوخز هو التقلص، وإظهار غناه. : أي مجرد ملامسة الشفتين طبيعيا ثم نطق الباء بعدها دون انفصال.
  • وكان يترك فجوة صغيرة بين الشفتين عند نطق الميم، ثم إغلاق الشفتين عند نطق الباء، ولم يرد ذكر واضح لهذا المذهب في كتب القدماء.

وفي نهاية مقالتنا سنكون قد عرفناك كتمان الفم له حرف واحد وهو والباء، والمراد بالإخفاء الشفهي هو: إخفاء الميم الساكنة مع بقية الغنا، إذا حدث قبل حرف واحد، وهو الباء، ونحن نعرف الفرق بين الانقلاب والخفاء الشفهي.